القران الكريم
Loading...
المواضيع المميزة
المواضيع الجديدة
المنتدى الاسلامى العام

الإهداءات

العودة   منتدى حور عين > اقسام المنوعات و الترفيه > الأخبار > اخبار الرياضة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 22-08-2017, 11:21 AM
الصورة الرمزية sweet red roses
sweet red roses sweet red roses غير متواجد حالياً
آللهم طمئن قلبى ♥
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=153543691211751.gif
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
العمر: 28
المشاركات: 15,720
معدل تقييم المستوى: 18
sweet red roses will become famous soon enough
وسام المشاركة المتميزة لأقسام المنوعات و الترفيهوسام الدورات الاسلاميةوسام النشاط والتميز فى قسم الكمبيوتر والانترنتوسام رمضانيات حوروسام وردة حور عينوسام لؤلؤة حور عينوسام السوبر ستاروسام المشاركة المتميزة لأقسام الموضةوسام عروسة حور عينوسام العضوة المتميزةوسام الذوق الرفيعوسام اسلاميات حور عينوسام مبدعات الكروشيهوسام نجمة حور 2017وسام الادارية النشيطةوسام امهات حور عينوسام النشاط والتميزوسام النشاط والتميز فى قسم التدبير المنزلىوسام مطبخ حور عينوسام الإبداعوسام العضوة المثاليةوسام النشاط و التميز فى أقسام اليوتيوبوسام سندريلا حور عينوسام اليكسا تول باروسام أوفياء المنتدىوسام المشرفة المثاليةوسام النشاط والتميز فى القسم الاسلامىوسام التفاعلوسام النشاط والتميز فى قسم تعليم و مدارسوسام أميرة حور عينوسام النشاط الاجتماعىوسام نجمة حور 2016وسام العضوة المبتكرةوسام الحورية المتألقةوسام الفائزة بالكأس الفضىوسام النشاط والتميز فى اقسام المنوعات و الترفيهوسام الفائزة بالكأس البرونزىوسام الفائزة بالكأس الذهبىوسام المشاركة المتميزةوسام المهارة
خبر الفراعنة فى «الجولة الثالثة» لتصفيات كأس العالم

انا : sweet red roses


يحلُّ المنتخب المصرى ضيفاً على نظيره الأوغندى نهاية أغسطس الجارى فى إطار منافسات الجولة الثالثة للمرحلة الأخيرة من تصفيات القارة الأفريقية المؤهلة لمونديال ٢٠١٨ فى روسيا. المصريون يتصدَّرون المجموعة برصيد ٦ نقاط بفارق نقطتين فقط عن المنتخب الأوغندى صاحب المركز الثانى، ومن خلفهما المنتخبان الغانى والكونغولى، ولكل منهما نقطة يتيمة. المنتخب المصرى خاض مرحلة المجموعات فى ٦ مناسبات سابقة بمشواره التاريخى بالتصفيات المونديالية، حيث تمثل الجولة الثالثة بشكل دائم أزمة للفراعنة؛ فهى المحطة التى كانت أحد الأسباب الرئيسة فى تبخُّر حلم بلوغ العُرْس العالمى، وهو ما يسعى أحفاد الفراعنة بقيادة الأرجنتينى هيكتور كوبر، المدير الفنى، للتخلُّص منه فى موقعة أوغندا. البداية كانت أمام منتخب كينيا المتواضع بمرحلة المجموعات لتصفيات مونديال ١٩٩٠، وحقَّق المنتخب المصرى تعادلاً بطعم الخسارة، قبل أن يتدارك موقفه مع نهاية التصفيات ويبلغ الدور الحاسم من منافساتها، ويصعد للمرة الثانية فى تاريخه للمونديال.

الجولة الثالثة تأتى مجدداً لتحرم الفراعنة من تذوق طعم الانتصار، فيضع المنتخب المصرى نفسه فى مأزق حقيقى بمرحلة المجموعات بتصفيات كأس العالم ١٩٩٤، ويخسر أمام المنتخب الزيمبابوى بملعبه بهدفين مقابل هدف.

خسارة شهيرة أمام منتخب مغمور لا يمتلك سمعة كبيرة على خريطة الكرة الأفريقية، هو منتخب ليبيريا بهدف نظيف، بالجولة الثالثة لمرحلة المجموعات المؤهلة لمونديال ١٩٩٨ بفرنسا، فيخدع النجم جورج ويا الحارس المصرى عصام الحضرى ويُسْكِن الكرة شباكه فى لقطة لاتزال عالقة بأذهان أنصار الفراعنة.

لا جديد؛ فالجولة الثالثة تُبعد المصريين عن حلم المونديال، حيث يُضيع منتخبنا القومى حفنة فرص سهلة سانحة للتهديف لتنتهى مباراته أمام المنتخب المغربى بملعب القاهرة الدولى بالتعادل السلبى دون أهداف بتصفيات مونديال ٢٠٠٢، ليضع الفراعنة بقيادة محمود الجوهرى أنفسهم فى موقف صعب للغاية بحصد نقطتين بعد أول ٣ جولات، علماً بأن المنتخب المصرى كان «باى» فى الجولة الثانية لتلك التصفيات.

تعود الجولة الثالثة من جديد لـ«العكننة» على أنصار الكرة المصرية، ويتعادل المنتخب المصرى بشق الأنفس أمام نظيره البنينى بملعبه بنتيجة (٣-٣) فى لقاء كاد الانتصار خلاله يضع الفراعنة فى مركز متقدم بمجموعته بتصفيات مونديال ٢٠٠٦، إلا أن التعادل جاء ليزيد من إحباط أبناء النيل وتعقيد موقفهم بالتصفيات.

أخيراً.. يتمكَّن المصريون من فك «عُقدة» الجولة الثالثة لتصفيات المونديال فى مرحلة المجموعات لتصفيات ٢٠١٠، بالفوز على المنتخب الرواندى بثلاثية نظيفة بالقاهرة، حيث تأخرت أهداف الفراعنة حتى الشوط الثانى من عمر المباراة، وتمكَّن يومها الثنائى محمد أبوتريكة وحسنى عبدربه من تسجيل أهداف المنتخب الوطنى، حيث قاد «الماجيكو» منتخب البلاد للتخلُّص من لعنة الجولة الثالثة.

ويستمر الفراعنة فى إنهاء «نحس» الجولة الثالثة لمرحلة المجموعات بالتصفيات المونديالية بانتصار شاقٍّ جاء على حساب المنتخب الزيمبابوى بهدفين مقابل هدف بملعب برج العرب بالإسكندرية بتصفيات مونديال ٢٠١٤، حيث أنقذ أبوتريكة يومها ماء وجه منتخبنا بهدف متأخر من ركلة جزاء، ليكون هو اللاعب الذى تمكَّن من فك «نحس» الجولة الثالثة مع المنتخب المصرى فى آخر مشاركتين للفراعنة بالتصفيات المونديالية عقب سلسلة طويلة من الإخفاقات. ترى هل سيستمر المنتخب المصرى فى إنهاء أزمة الجولة الثالثة عقب آخر انتصارين له بهذه الجولة بتصفيات ٢٠١٠ و٢٠١٤ أم ستعود «ريما لعادتها القديمة»؟

المصدر .. المصري اليوم



hgtvhukm tn «hg[,gm hgehgem» gjwtdhj ;Hs hguhgl

__________________
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ربي عوضني خيرا عن كل شي انكسر بنفسي،
وعن كل حزن أصاب قلبي ، ولاتجعل لي رجاء عند غيرك ♥

من مواضيع sweet red roses

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:23 AM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154