نمو طفلك في عمر الستة أشهر (من نور) - منتدى حور عين
القران الكريم
  التسجيل   التعليمـــات   قائمة الأعضاء   التقويم   البحث   مشاركات اليوم   اجعل كافة الأقسام مقروءة

الإهداءات


العودة   منتدى حور عين > الأقسام الأسرية > طفلي

طفلي صحة الطفل و كل ما يهمه من ازياء و العاب و تعليم و رعاية و تربية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
بنوته  نمو طفلك في عمر الستة أشهر (من نور)
كُتبَ بتاريخ: [ 12-11-2016 - 04:20 PM ]
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية حبيبى يا ربنا
 
حبيبى يا ربنا
اللهم ثبت مافى رحمى ♥
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147036789299642.gif
حبيبى يا ربنا غير متواجد حالياً
 
قـائـمـة الأوسـمـة
رقم العضوية : 880
تاريخ التسجيل : Aug 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 9,232
عدد النقاط : 81
قوة التقييم : حبيبى يا ربنا will become famous soon enough


انا : حبيبى يا ربنا


ماذا يستطيع أن يفعل طفلي هذا الشهر؟
راقبي مؤشرات استعداد طفلك للبدء بتناول الأطعمة الصلبة. قد يراقبك باهتمام وأنت تأكلين، حتى أنه قد يحاول التقاط ما في صحنك. احرصي على التقاط صورة له بالكاميرا وهو يتذوق الطعام لأول مرة. فمنذ الآن، توشك الحياة أن تصبح أكثر فوضى!

في هذه المرحلة، ربما يتمكن طفلك من التدحرج. يعتبر التدحرج نقطة انطلاق بالنسبة له ليصبح أكثر قدرة على الحركة، وخلال بضعة أشهر قد يحبو أو يزحف.
هل من المبكر معرفة ما إذا كان طفلي أيمن أم أيسر؟
لن تتمكني بعد من معرفة ما إذا كان طفلك أيسر (أعسر أو عسراوي) أم أيمن. في هذه المرحلة، قد يفضّل طفلك يداً ما لفترة ثم ينتقل إلى تفضيل الأخرى، ولا يمكن تحديد ما إذا كان صغيرك أيسر أم أيمن بالفعل قبل بلوغه السنتين أو الثلاث سنوات من العمر.

يتحسن التحكم اليدوي لدى طفلك إلى درجة تسمح له بشد الأشياء نحوه. عندما يتعلم كيفية الإمساك بلعبة، فهو يدرب نفسه على نقل الأغراض من يد إلى أخرى. وربما يكتشف أيضاً أن إسقاط الأشياء يمكن أن يكون مسلياً تماماً مثل التقاطها.

حين يدرك طفلك مبدأ السبب والنتيجة، يصبح عالمه أكثر إثارة ويغدو عالمك أنت أكثر فوضى!
متى يتدحرج طفلي من الخلف إلى الأمام؟
في هذا الشهر من عمر طفلك، ربما يكون قد تعلم كيفية التدحرج في كل اتجاه، وهذه مهارة أساسية قد ترفه عنك وعنه. بالطبع، في حين يجد طفلك تدحرجه مسلياً، قد يصيبك ذلك بالتوتر.

أبقي يدك على طفلك عندما تبدلين حفاضه، ولا تتركيه بمفرده بلا مراقبة على السرير أو أي سطح مرتفع آخر.
لو كنت معتادة على استعمال الطاولة لتغيير حفاضه، فقد حان الوقت للقيام بذلك على الأرض.

عندما تتفقدين طفلك أثناء نومه في مهده، ربما تجدينه قد تدحرج وأصبح مستلقياً على بطنه.
إذا كان مرتاحاً في النوم على بطنه، يمكنك تركه كما هو.
رغم أن العديد من الأطفال يتدحرجون ليصبحوا في وضعية الاستلقاء على البطن أثناء الليل، إلا أنهم لا يفضلون هذه الوضعية لأنهم يجدونها جديدة وغريبة بالنسبة لهم.

إذا كان طفلك لا يحب الاستلقاء على بطنه، فقد تجدين نفسك تتحركين طوال الليل لتقلبيه إلى ظهره.

ساعدي طفلك ليتعود على هذه الوضعية من خلال تشجيعه على قضاء بعض الوقت خلال النهار وهو مستلقٍ على بطنه.
إذا كان يتدحرج من تلقاء بنفسه، لوحي له بلعبة في الاتجاه الذي تعود على التدحرج إليه إذا كان مهتماً بما يكفي لإعادة المحاولة. اثني على جهوده وطمئنيه إذا احتاج إلى ذلك.
إلى أي مدي يرغب طفلي في جذب الانتباه؟
عندما يكون حولك الأهل والأصدقاء، سيحرص طفلك على التمتع ببعض الاهتمام حتى أنه قد يسعى إلى جذب الانتباه.
قد تلاحظين عما قريب المظاهر الأولى للقلق من الغرباء، لكن في هذه المرحلة، لن يكون طفلك متشدداً جداً مع الأشخاص الذين يتلقى منهم الاهتمام.
فكل شخص يقترب من طفلك رافعاً حاجبيه وراسماً بسمة على وجهه، يصبح صديقه على الفور.
لكن لا تقلقي، فما زال بحاجة إلى الكثير من اهتمامك.

يتعلم طفلك أن ردة فعلك تختلف وفقاً لأفعاله.
لذا، ابتداءً من الآن ولسنوات مقبلة، سيقوم بكل ما يلزم للفت انتباهك.

كل ما يقوم به الآن تقريباً محبب إليك، ولكن مع تقدمه في العمر، سيميل أكثر إلى إساءة التصرف بهدف جذب انتباهك، لذا لا تنسي منحه الانتباه الكافي عندما يفعل ما يرضيك.

من الواضح أن طفلك يسعى إلى تنويع أساليب لفت نظرك مبتعداً عن البكاء.
لذلك توقعي أن يبذل جهداً أكبر ليجذب انتباهك عن طريق كثرة الحركة، وإصدار الضجة وغيرها من الأساليب.
في الأشهر الثلاثة المقبلة، سيطور طريقة خاصة كي يُعلمك بما يفكر، ويريد، ويحتاج.
كيف أعرف أن طفلي مستعد لتناول الأطعمة الصلبة؟
إن طفلك الآن في عمر الستة أشهر، وقد تظهر عليه مؤشرات تدل على استعداده لتناول الأطعمة الصلبة .
قد يكون مستعداً إذا كان:
يستطيع إبقاء رأسه ثابتة
يستطيع الجلوس جيداً مع المساعدة
يستطيع تناول الطعام من الملعقة باستخدام شفته العليا
يستطيع نقل الطعام إلى داخل فمه وبلعه
ينبغي أن يكون وزنه مثالياً، حوالي ضعف ما كان عليه عند الولادة
يظهر فضولاً واهتماماً بالطعام الذي تتناولينه
يستطيع الإمساك بأنواع الطعام التي تأتي على شكل إصبع ووضعها في فمه.
ألقي نظرة على جداول وجبات الطفل لتمنحك بعض الأفكار! إذا لم يبدأ طفلك بتناول الأطعمة الصلبة حتى الأسبوع 26 من العمر، تحدثي مع طبيبتك بحثاً عن النصائح.
ينبغي أن يحصل طفلك في هذا العمر على أغذية أخرى، إضافة إلى حليب (لبن) الأم والحليب الاصطناعي المخصص للأطفال لتلبية احتياجاته الغذائية.
ما هي الألعاب التي سيتمتع بها طفلي في هذه المرحلة؟
سيحب طفلك في عمر الستة أشهر لعبة تبادل الأدوار، وبالذات تلك التي تتضمن أصواتاً، أو كلاماً، أو غناءً.
إذا توقفت عن الغناء في منتصف أحد أناشيد الاطفال، سيتوقع طفلك الفقرة التالية وينتظرها بشغف.
دعي طفلك يمسك بزمام اللعبة أحياناً، ثم قلدي الأصوات التي يصدرها. عندما يأتي دورك في قيادة اللعبة، قلدي أصوات الحيوانات مثل "كواك كواك" (مثل البطة) و"مياو مياو" (مثل القطة)، فهي طريقة فعالة لتعليم طفلك وإضحاكه في الوقت نفسه.
كيف أساعد طفلي على استيعاب الكلمات واستخدامها؟
اصبح طفلك البالغ من العمر ستة أشهر يرى ويسمع ما يحيط به الآن تقريباً كما تفعلين.
كما أن مهاراته التواصلية تنمو بسرعة، وهو يستكشف مخزونه اللغوي ومن بينه المكاغاة، والثرثرة، والصراخ، وإصدار الأصوات، وتغيير نغمات صوته. قد يحب طفلك أيضاً ترديد مقطع لفظي واحد مراراً وتكراراً، مثل "با"، أو "ما"، أو "كا"، أو أي من تراكيب حرف ساكن وحرف علة.
حتى أن بعضاً منهم يضيف مقطعين أو ثلاثة مما يزيد تعقيد الأصوات.
يمكنك تشجيع طفلك على الثرثرة عبر التكلم مثله على سبيل اللعب كالقول: "صوت الخروف (باااااا)"، أو "صوت الماعز (ماااااا)" وغيرها من أصوات الحيوانات.
قد تسعدين طفلك بالإصغاء إليه وكأنك تجدين كل ما يقوله مثيراً جداً للاهتمام. سيشعر بأن لكلامه أهمية، ويواصل في الثرثرة.
كيف أشجع طفلي على استكشاف الأشياء من حوله؟
يستخدم طفلك جميع حواسه ليستكشف ويتعلم كل ما يحيط به. لذا احرصي على أن تكون كل الأغراض المحيطة به آمنة لو رآها، أو استمع إليها، أو لمسها، أو وضعها في فمه.
سيفرح صغيرك بسحق كرة مطاطية، أو التربيت على قطعة فراء اصطناعي، أو عض حلقة تسنين باردة، أو سماع صوت جرس صادر عن لعبة محشوة. تعتبر لوحة الألعاب أو حصيرة الألعاب الرياضية أيضاً رائعة في تشجيع طفلك على استكشاف مختلف الألوان والأصوات والأشكال.
هل سيستمتع طفلي بقصة ما قبل النوم؟
باتت القراءة بصوت عال عفوية بالنسبة لطفلك الآن، فهو يستمتع بالنظر إلى الصور البراقة والجلوس هادئاً في حضنك.
مهما كان عمر طفلك، ستوفر له القراءة بالتأكيد فرصة للاحتضان وتعزيز العلاقة التي سيحظى به كلاكما.
هل ينمو طفلي بشكل طبيعي؟
يعتبر كل طفل حالة فريدة، ويجتاز المراحل الجسدية وفقاً لنمطه الخاص. وما ندرجه هنا ليس سوى خطوط عامة ترشدك إلى إمكانيات طفلك وما سينجزه عاجلاً أو آجلاً.
إذا كان طفلك خديجاً أو مبتسراً (مولوداً قبل الأسبوع 37 من الحمل)، قد تجدين أنه يحتاج إلى بعض الوقت قبل أن يتمكن من القيام بالأمور التي يحسنها غيره من الأطفال في مثل عمره. لهذا السبب، يعطي أطباء الأطفال الخدّج عمرين:
العمر الزمني، الذي يحسب ابتداءً من تاريخ الولادة الفعلية.
والعمر المعدّل، الذي يحسب ابتداءً من موعد الولادة الأصلي.
عليك تقييم طفلك الخديج بحسب عمره المعدّل وليس عمره الزمني. لا تقلقي، يقيّم معظم أطباء الأطفال نمو طفلك الخديج وتطور مهاراته بحسب موعد ولادته الأصلي.

من أجل أي استفسار حول نمو طفلك، راجعي طبيبة الأطفال.

المصدر: منتدى حور عين - من قسم: طفلي


kl, 'tg; td ulv hgsjm Haiv (lk k,v)


توقيع : حبيبى يا ربنا

يارب احفظ أولادى
واللهم ثبت جنينى واحفظه من كل شر
وتيم حملى على خير يا ارحم الرحمين



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

شهادات تقدير لى▬◄ هنــا

من مواضيع حبيبى يا ربنا

رد مع اقتباس
كُتبَ بتاريخ : [ 12-11-2016 - 04:35 PM ]
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
ساجده حتى الممات
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147036850049481.gif
قـائـمـة الأوسـمـة
رقم العضوية : 315
تاريخ التسجيل : Jul 2016
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 7,736
عدد النقاط : 55

ساجده حتى الممات غير متواجد حالياً



انا : ساجده حتى الممات


ممتاااااااااز حبيبتى

توقيع : ساجده حتى الممات

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

من مواضيع ساجده حتى الممات

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:50 PM