القران الكريم
 
مرحبا بكم فى المنتدى
القرآن الكريم
الموقع الرسمي للقارئ الشيخ مشاري بن راشد العفاسي
سيرة الرسول صلي الله عليه وسلم
القرآن الكريم بصيغة الفلاش - كاملاً
اللهم بلغنا رمضان

الشيخ: مشاري راشد | نشيد : رمضان
 

 


الإهداءات

 
العودة   منتدى حور عين > المنتدى الاسلامى العام > السنة النبوية الشريفة
السنة النبوية الشريفة حياة - صفات - أخلاق - أقوال - رسول الأمة وامهات المؤمنين

 
مشاهدة نتائج الإستطلاع: ما هو أفضل موضوع عجبك محتوياته و استفدتي منه ؟
المتســــابقة الأولى 5 45.45%
المتســــابقة الثانية 3 27.27%
المتســــابقة الثالثـــة 2 18.18%
المتســــابقة الرابعـــة 1 9.09%
المصوتون: 11. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع

3 معجبون
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /17-12-2017, 07:16 PM   #1

شذى الياسمين
تفائل بما تهوى يكن ......
 
الصورة الرمزية شذى الياسمين
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147036850051972.gif

حآلتِـى : شذى الياسمين غير متواجد حالياً
ترتيبى : 682
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 11,225
عـدد نقآطىً : شذى الياسمين will become famous soon enough
مستـوآيـ : 13
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
7or3en اســتفتــــــاء :- مســــــابقـــــة ....في يوم مولد رسولي ... سنته في حياتي دليلي




انا : شذى الياسمين






اســتفتــــــاء مســــــابقـــــة ....في مولد رسولي سنته حياتي

حبيباتي في الله
ميعادنا النهارده باذن الله
مع استفتاء مسابقه
في يوم مولد رسولي ... سنته في حياتي دليلي


و دة لينك المسابقة

مســــــابقـــــة ......في يوم مولد رسولي ... سنته في حياتي دليلي.

لكن قبل ما نبدأ أحب أشكر
طاقم الادارة على سعيهم
للارتقاء بالمنتدى
و دعمهم الكامل لينا كإداريات

اســتفتــــــاء مســــــابقـــــة ....في مولد رسولي سنته حياتي

و شـــكر خاص جدا
للجميلة

sama saied
على تصميماتها الجميلة
و تعبها معايا


اســتفتــــــاء مســــــابقـــــة ....في مولد رسولي سنته حياتي
و أحب أوجه كل الشكر و التقدير
للمتسابقات
اللي أسعدوني بمشاركاتهم على تعبهم و مجهودهم
و كانوا خير مثال للالتزام بالموعد
جزاهن الله خيرا و جعله في ميزان حسناتهن


و شكرا مقدما
لكل حورية ها تصوت في الاستفتاء


اســتفتــــــاء مســــــابقـــــة ....في مولد رسولي سنته حياتي

اســتفتــــــاء مســــــابقـــــة ....في مولد رسولي سنته حياتي

و أكيد مش محتاجة أفكركم بإن صوتك أمانة
و صوتك يكون لأفضل موضوع عجبك محتوياته
و استفدتي منه



اســتفتــــــاء مســــــابقـــــة ....في مولد رسولي سنته حياتي

بناتي هما حياتي

بسمة الفجر

ام نفيسه

blue sky


و كان من المفروض إن تكون معانا
أخت جميلة و فاضلة
هي

D sahar Youssef
لكن للأسف منعتها ظروف من استكمال المشاركة
تمنياتنا ليها بالخير دوما
و في انتظار مشاركاتها القيمة دوما

اســتفتــــــاء مســــــابقـــــة ....في مولد رسولي سنته حياتي

و أحب أفكركم إن ترتيب المشاركات
مالهاش علاقة بترتيب أسماء المتســابقات


و نبدأ المسابقة على بركة الله



hsJJjtjJJJJJJhx :- lsJJJJJJhfrJJJJJm >>>>td d,l l,g] vs,gd >>> skji td pdhjd ]gdgd






__________________

من مواضيع شذى الياسمين


التعديل الأخير تم بواسطة شذى الياسمين ; 17-12-2017 الساعة 07:23 PM
  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-12-2017, 07:21 PM   #2

شذى الياسمين
تفائل بما تهوى يكن ......
 
الصورة الرمزية شذى الياسمين
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147036850051972.gif

حآلتِـى : شذى الياسمين غير متواجد حالياً
ترتيبى : 682
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 11,225
عـدد نقآطىً : شذى الياسمين will become famous soon enough
مستـوآيـ : 13
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : شذى الياسمين


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

المتســــابقة الأولى
ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

اللهم صلى على سيدنا محمد فى
الاولين والاخرين وفى الملاء الاعلى الى يوم الدين
اللهم صلى على سيدنا محمد
كما صليت على سيدنا ابراهيم وبارك
على سيدنا محمد كما باركت على
سيدنا ابراهيم فى العالمين انك حميد مجيد


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

كل القلوب إلى الحبيب تميل ومعى بهـذا شـــاهد ودليــــل
اما الــدليل إذا ذكرت محمدا ً صارت دموع العارفين تسيل

هذا رسول الله نبراس الهدى هذا لكل العــــالمين رســـول
يا سيد الكونين يا عــلم الهدى هذا المتيم في حمــــاك نزيــل

لو صــادفتني من لدنك عناية لأزور طيبة و الــنخـيل جميل
هذا رســول الله هذا المصطفى هذا لـــرب العــــالمين رســول
هذا الــــذي رد العــــيون بكفه لما بدت فوق الـــخدود تسـيل
هذا الغمـــامة ظللته إذا مشى كانت تقيل إذا الــــحبـيب يقيل

هذا الذي شرف الضريح بجسمه منهــــاجه للسالكين ســـبيل
يــــارب إني قـد مدحـت محمداً فيه ثوابي وللـــــمديــح جزيــل
صلى عليك الله يا عــلم الهدى ما حن مشتـــــاق وســار دليل
ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


الحديث الاول


عن أبي مسعود عقبة بن عمرو
الأنصاري البدري رضى الله عنه قال:
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: { إن مما أدرك الناس من كلام النبوة الأولى: إذا لم تستح فاصنع ما شئت }.

[رواه البخاري:3483]



شرح الحديث


الحياء من اخلاق النبوة
ومن اجمل الصفات لذ
عدم الحياء في بعض الناس تساعد علي
الفجور وعمل اي شئ بدون حياء
والانسان ان لم يستحي يفعل اي شئ
بدون تنيب ضمير
اللهم ارزقنا الحياء

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


الحديث الثاني


عـن أبي يعـلى شـداد بـن أوس
رضي الله عـنه،
عـن الـرسـول صلى الله عـليه وسلم قـال:

{ إن الله كتب الإحـسـان عـلى كــل شيء، فـإذا قـتـلـتم فـأحسـنوا القـتـلة، وإذا ذبـحـتم فـأحسنوا الذبحة، وليحد أحـدكم شـفـرتـه، ولـيـرح ذبـيـحـته }

[رواه مسلم:1955]



شرح الحديث

هذا الحديث يدل علي رحمه الاسلام حتي بالحيوان
والرفق به
احل الله الذبح
ويعلمنا رسول الله (عليه افضل الصلاه والسلام )
ان مع الذبح الحلال في خطوات لا تضر بالذبيحه
من حد السكين او الساطور
حتي الا يتعذب الحيوان
من لطف الله بخلقه
سبحانه
لذ علي كل جزار او من يستطيع الذبح
ان يتخذ كافه الطرق للعمل بالحديث الشريف
بدون اذءه للحيوان

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

الحديث الثالث


عن أبي هريرة رضي الله عنه،
قال: قال رسول الله :
{ إن الله تعالى طيب لا يقبل إلا طيباً، وإن الله أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين فقال تعالى: يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحاً [المؤمنون:51]، وقال تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُلُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ [البقرة:172]، ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر يمد يده إلى السماء: يا رب يا رب ومطعمه حرام ومشربه حرام وملبسه حرام وغذي بالحرام فأنّى يستجاب له؟ }.

[رواه مسلم:1015].



شرح الحديث

سبحان الله ما اسهل استجابه الدعاء
لو التزمنا بطيب الماكل والملبس
الحلال جميل في كل حال
ماكا كان او ملبس
او نكاح او في اتقنه العمل
لذ من طال دعائه بدون اجابه
فا ليتحره مصدر دخله ويتقي الله في
ما يطعم به نفسه و اهله
و مد اليد الي السماء من اسباب الاجابه
ان الله يستحي ان يرد يد سال
حقق الله امانيكم
واستجاب دعواتكم

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

المتســــــابقة الثــــانية

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
متن الحديث

عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول
( بني الإسلام على خمس : شهادة أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا رسول الله
وإقام الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، وحج البيت ، وصوم رمضان )
رواه مسلم.
الراوي:عبدالله بن عمر
المحدث:مسلم
المصدر:صحيح مسلم
حكم المحدث:صحيح

حقيقة الاسلام هو اتباع الرسل عليهم السلام
فيما بعثهم به الله من الشرائع
في كل زمان و مكان
فإسلام قوم موسى يكون باتباعهم التوراة
و إسلام قوم عيسى يكون باتباعهم الانجيل

و من طبيعة ديينا الحنيف الذ أمرنا باتباعه
هو أنه صالحا لكل زمان و مكان
شاملا في منهجه متينا في قواعده
من هنا شببه رسولنا الكريم في هذا الحديث بالبناء القوي
و بين في الحديث الأركان الي يقوم عليها هذا البناء .
وأول هذه الأركان وأعظمها
كلمة التوحيد بطرفيها: " لا إله إلا الله ، محمد رسول الله " ،
ومن الملاحظ هنا أن النبي صلى الله عليه وسلم جعل الشهادتين ركنا واحد
وفي ذلك إشارة منه إلى أن العبادة لا تتم إلا بأمرين
هما : الإخلاص لله : وهو ما تضمنته شهادة أن لا إله إلا الله
والمتابعة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ،
الركن الثاني : إقامة الصلاة المفروضة على العبد
فالصلاة صلة بين العبد وربه
و هي عماد الدين بها يزداد نور القلب و ينشرح الصدر .
وثالث هذه الأركان : إيتاء الزكاة
وهي عبادة مالية فرضها الله سبحانه وتعالى على عباده
تطهيراً لنفوسهم من البخل كما أنها تؤلف بين القلوب و تسد حاجات العباد .
الركن الرابع : صيام رمضان ، وهو موسم عظيم يجدد فيه المسلم عهده مع الله ،
ولصيام رمضان فضائل عدّة
فقد تكفل الله سبحانه وتعالى لمن صامه إيمانا واحتسابا بغفران ما مضى من ذنوبه
و يكفي من فضله أن أجر صائمه غير محسوب بعدد .
أما خامس هذه الأركان : فهو الحج إلى بيت الله الحرام
وقد فرض في السنة التاسعة للهجرة
وقد فرضه الله تعالى تزكية للنفوس ، وتربية لها على معاني العبودية والطاعة،

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

متن الحديث

عن تميم بن أوس رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال
( الدين النصيحة ، قلنا : لمن يا رسول الله ؟
قال : لله ، ولكتابه ، ولرسوله ، ولأئمة المسلمين وعامتهم )
رواه البخاري ومسلم .

الراوي:تميم الداري المحدث:مسلم و البخاري المصدر:صحيح مسلم و صحيح البخاري
حكم المحدث:صحيح

لهذا الحديث الشريف أهمية كبرى
حيث جعل الدين هو النصيحة ، كما جعل الحج هو عرفة
و هي إشارةً إلى عظم مكانها ، وعلو شأنها في ديننا الحنيف .
و في هذا الحجيث الشريف حدد النبي صلى الله عليه وسلم مواطن النصيحة
وأول هذه المواطن : النصيحة لله ، وهناك معان كثيرة تندرج تحتها
ومن أعظمها : الإخلاص لله تبارك وتعالى في الأعمال كلها ،
و ثاني هذه المواطن هو كتابه الكريم
فالإخلاص لكتاب الله هو حسن تلاوته تدبر ما فيه من المعاني العظيمة ،
أما ثالث المواطن فهو لرسول الله صلى الله عليه و سلم
ومن معاني النصيحة لرسول الله صلى الله عليه وسلم
تصديقه فيما أخبر به من الوحي.
و آخر هذه المواطن لأئمة المسلمين و عامتهم
والمراد بالأئمة العلماء والأمراء على السواء
فالعلماء هم أئمة الدين ، والأمراء هم أئمةٌ الدنيا
فأما النصح للعلماء : فيكون بتلقّي العلم عنهم ونشر مناقبهم بين الناس
وأما النصيحة لأئمة المسلمين فتكون بإعانتهم على القيام بما حمّلوا من أعباء الولاية وطاعتهم في المعروف .
أما عامة الناس ، ذلك بأن تحب لهم ما تحب لنفسك
ومحاولة هدايتهم إلى الحق إذا حادوا عنه ، وتذكيرهم به إذا نسوه
و بذلك تتحقق وحدة المسلمين

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

متن الحديث

عن أنس بن مالك رضي الله عنه خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال
( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه )
رواه البخاري ومسلم .
الراوي:أنس بن مالك المحدث:البخاري و مسلم
المصدر:صحيح البخاري و صحيح مسلم حكم المحدث:[صحيح]

حرص الإسلام على تنظيم علاقة الناس بربهم سبحانه و تعالى
كما حرص على تنظيم علاقة أفراد المجتمع بعضهم ببعض
حتى تسود المحبة في مجتمعنا الاسلامي

و يرشدنا النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث إلى تحقيق مبدأ التكافل والإيثار
فقال : ( لايؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه )
أي أن من أهم عوامل رسوخ الإيمان في القلب ، أن يحب الإنسان للآخرين حصول الخير الذي يحبه لنفسه
فهو بشارك إخوانه في أفراحهم و أحزانهم، ويعود المريض منهم ، ويواسي المحتاج ، ويكفل اليتيم ، ويعيل الأرملة
ولا يدخر جهدا في تقديم المعروف للآخرين
كما أنه يبغض لأخيه ما يبغضه لنفسه ، و بالتالي يترك جملة من الصفات الذميمة ، كالحسد والحقد ،، والأنانية و الجشع ، التي يكره أن يعامله الناس بها .


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ





__________________

من مواضيع شذى الياسمين

  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-12-2017, 07:22 PM   #3

شذى الياسمين
تفائل بما تهوى يكن ......
 
الصورة الرمزية شذى الياسمين
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147036850051972.gif

حآلتِـى : شذى الياسمين غير متواجد حالياً
ترتيبى : 682
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 11,225
عـدد نقآطىً : شذى الياسمين will become famous soon enough
مستـوآيـ : 13
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : شذى الياسمين






المتســــابقة الثالثة
ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ



ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

الحمد لله رب العالمين
والصلاة والسلام على سيدنا محمد خاتم المرسلين وسيد ولد آدم أجمعين
وعلى آله وصحبه الكرام الطيبين
وبعد ،،
فالأربعون النووية مجموعة أحاديث انتقاها الإمام النووي رحمه الله في أبواب عديدة فهي تشمل الأحكام والآداب والمعاملات ، وهي اثنان وأربعون حديثا ولكن العرب يحذفون الكسر .
وقد شاع ذكرها ودراستها على مر الأزمان ، ولعل ذلك دلالة على إخلاص جامعها وصدق نيته
رحمه الله وأجزل ثوابه وأسكنه الفردوس الأعلى من الجنة .

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

حديث : من أحدث في أمرنا هذا ..

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

عَنْ أُمِّ المُؤمِنِينَ أُمِّ عَبْدِ اللهِ عَائِشَةَ - رَضِيَ اللهُ عَنْهَا - قَالَتْ:
قَالَ رَسُوْلُ اللهِ: (مَنْ أَحْدَثَ فِيْ أَمْرِنَا هَذَا مَا لَيْسَ مِنْهُ فَهُوَ رَدٌّ)
رواه البخاري ومسلم .

وفي رواية لمسلم : (مَنْ عَمِلَ عَمَلاً لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا فَهُوَ رَدٌّ).

راوي الحديث :
أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وأرضاها


شرح الحديث :
من أوجد شيئاً لم يكن في ديننا وشريعتنا لم يشرعه الله ورسوله فإنه مردود على صاحبه وغير مقبول منه حتى وإن صدر عن إخلاص ، لأنه لم يتبع رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يأخذ بسنته ؛ بل أوجد لنفسه سنة وطريقة جديدة يعبد بها الله تعالى .

أمثلة :
- إنسان قرر أن يصلي ركعتين كلما دخل بيته واتخذها سنة، وقال هذه تسمى سنة دخول البيت
فهذا مردود وغير مقبول منه لأنه ابتدع في الدين شيئا لم يشرع
- إنسان أحدث عيداً لانتصار المسلمين في بدر ، فهذا مردود .
- إنسان ضحى بفرس في عيد الأضحى فهذا مردود عليه ، لأن الأضاحي إنما تكون من بهيمة الأنعام وهي: الإبل، والبقر، والغنم.
- رجل صلى وسجد قبل أن يركع، فصلاته باطلة مردودة، لأنها لم توافق الشريعة ،
أو صلى الصلاة قبل دخول وقتها فصلاته باطلة أيضا .

فائدة قيمة جدا :
** قاعدتان مهمتان مفيدتان للعبادات والمعاملات :
أولا العبادات لها ثلاثة أقسام :
الأول: ما علمنا أن الشرع أمر به من العبادات، فيكون مشروعاً.
الثاني: ما علمنا أن الشرع نهى عنه، فهذا يكون ممنوعاً.
الثالث: ما لم نعلم عنه من العبادات، فهو ممنوع ، لأن الأصل في العبادات المنع .

أما في المعاملات والأعيان: فنقول هي ثلاثة أقسام أيضاً:
الأول: ما علمنا أن الشرع أذن فيه، فهو مباح كغالب الطعام والشراب والبيوع وغير ذلك .
الثاني: ما علمنا أن الشرع نهى عنه كذوات الأنياب من السباع، فهذا ممنوع.
الثالث: ما لم نعلم عنه، فهذا مباح، لأن الأصل في غير العبادات الإباحة.

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

حديث : كل سلامى من الناس عليه صدقة

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ:
قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم:
"كُلُّ سُلامَى مِنَ النَّاسِ عَلَيْهِ صَدَقَةٌ
كُلُّ يَومٍ تَطْلُعُ فِيْهِ الشَّمْسُ: تَعْدِلُ بَيْنَ اثْنَيْنِ صَدَقَةٌ،
وَتُعِيْنُ الرَّجُلَ في دَابَّتِهِ فَتَحْمِلُ لَهُ عَلَيْهَا أَو تَرْفَعُ لَهُ عَلَيْهَا مَتَاعَهُ صَدَقَةٌ،
وَالكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ صَدَقَةٌ،
وَبِكُلِّ خُطْوَةٍ تَمْشِيْهَا إِلَى الصَّلاةِ صَدَقَةٌ،
وَتُمِيْطُ الأَذى عَنِ الطَّرِيْقِ صَدَقَةٌ".
رواه البخاري ومسلم

راوي الحديث :
أبو هريرة عبد الرحمن بن صخر رضي الله عنه وأرضاه.
وكنّي بأبي هريرة لأنه كان معه هرّة قد ألفها وألفته، فلمصاحبتها إيّاه كُنّي بها .

شرح الحديث :
السلامى هي المفاصل، وقيل: العظام .
وجاء في صحيح مسلم أن السلامى ثلاثمائة وستون مفصلاً ،
والطب الحديث يوافق هذا - سبحان الله - مما يدل على أن رسالة النبي صلى الله عليه وسلم حق.

والحديث يعني كل مفصل عليه صدقة ؛ كل يوم يصبح على كل عضو من أعضائنا صدقة، أي ثلاثمائة وستون في اليوم .
لكن من نعمة الله تعالى وفضله ورحمته أن هذه الصدقة عامة في كل القربات والطاعات كما جاء في أمثلة الحديث .

شرح أمثلة الحديث :
- "تَعْدِلُ بَينَ اثنَيْنِ صَدَقَة" : أي تصلح بين اثنين متخاصمين أو تحكم بينهما بالعدل .
- وَتُعِيْنُ الرَّجُلَ في دَابَّتِهِ فَتَحْمِلُ لَهُ عَلَيْهَا أَو تَرْفَعُ لَهُ عَلَيْهَا مَتَاعَهُ صَدَقَةٌ
إذا كان لا يستطيع أن يركب تحمله أنت وتضعه على الدابة هذا صدقة أو كان لا يستطيع وضع متاعه كالطعام والشراب وغير ذلك فتحمله أنت وتضعه فهذا صدقة .
- "وَالكَلِمَةُ الطَّيِّبَةُ صَدَقَةٌ" : أي كلمة طيبة سواء طيبة في حق الله كالتسبيح والتكبير والتهليل،
أو في حق الناس كحسن الخلق والسلام والنصيحة صدقة.
- "وَبِكُلِّ خُطوَةٍ تَخْطُوهَا إِلَى الصَّلاةِ صَدَقَة" : سواء بعدت المسافة أم قصرت،
كما جاء في الحديث أن من تطهر في بيته وخرج إلى الصلاة لا يخرجه إلا الصلاة لم يخط خطوة إلا رفع الله له بها درجة، وحطّ عنه بها خطيئة.
- "وَتُمِيطُ الأذَى عَنِ الطَّرِيْقِ صَدَقَةٌ" : أي تزيل الأذى وهو ما يؤذي المارة من حجر أو زجاج أو قاذورات
فأي شيء يؤذي المارين إذا أميط عن طريقهم فإنه صدقة.

فوائد من الحديث :
- أن الصدقة واجبة على كل إنسان كل يوم تطلع فيه الشمس عن كل عضو من أعضائه،
لأنه يصبح سليماً معافى فيجب عليه أن يشكر الله عزّ وجل .
وإذا شق عليه ذلك (أي ثلاثمائة وستون صدقة يوميا) فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه يجزئ من ذلك (أي بدلا منه) ركعتان يركعهما من الضحى
لذا ينبغي ويسن للإنسان أن يداوم على ركعتي الضحى، لأنها تأتي بدلاً عن هذه الصدقات .
- في الحديث الحث على معونة إخوانك المسلمين قلت المعونة أو كثرت
وكلما كان أخوك أحوج إلى معونتك كانت المعونة أفضل ،
وهذا من شأنه نشر المحبة والتعاطف بين المجتمع المسلم .
- إزالة الأذى عن الطريق صدقة،
وبقياس العكس نقول: وضع الأذى في الطريق جريمة وأذية،
ويتفرع على هذه الفائدة:
إذا كان إماطة الأذى عن الطريق الحسّي صدقة فإماطة الأذى عن الطريق المعنوي أبلغ وذلك ببيان البدع والمنكرات وغيرها، والمنكرات كسفاسف الأخلاق من شرب الخمر والدخان وغيرها، فبيان هذه الأشياء لئلا يمارسها الناس تعتبر صدقة وأعظم من إماطة الأذى عن الطريق الحسي.

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

حديث : إن الله كتب الحسنات والسيئات

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

عَن ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا عَنِ النبي صلى الله عليه وسلم فِيْمَا يَرْوِيْهِ عَنْ رَبِّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالى أَنَّهُ قَالَ:
(إِنَّ الله كَتَبَ الحَسَنَاتِ وَالسَّيئَاتِ ثُمَّ بَيَّنَ ذَلِكَ؛ فَمَنْ هَمَّ بِحَسَنَةٍ فَلَمْ يَعْمَلْهَا كَتَبَهَا اللهُ عِنْدَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً،
وَإِنْ هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا اللهُ عِنْدَهُ عَشْرَ حَسَنَاتٍ إِلَى سَبْعِمائَةِ ضِعْفٍ إِلىَ أَضْعَاف كَثِيْرَةٍ.
وَإِنْ هَمَّ بِسَيِّئَةٍ فَلَمْ يَعْمَلْهَا كَتَبَهَا اللهُ عِنْدَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً،
وَإِنْ هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا اللهُ سَيِّئَةً وَاحِدَةً) .
رَوَاهُ البُخَارِيُّ وَمُسْلِمٌ

راوي الحديث :
عبد الله بن عباس رضي الله عنهما ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم

شرح الحديث :

إِنَّ الله كَتَبَ الحَسَنَاتِ وَالسَّيئَاتِ " أي أن الله تعالى كتب الحسنات والسيئات أي كتب وقوعها وزمنه وكتب ثوابها ،
فهي مكتوبة عنده في اللوح المحفوظ .

" مَن هم بِحَسَنةٍ فَلَم يَعمَلهَا كَتَبَهَا اللهُ عِندَهُ حَسَنَةً كَامِلَةً " : هم بالحسنة أي عزم على أن يفعل ولكن تكاسل ولم يفعل، فيكتبها الله حسنة كاملة.
فإن قيل: كيف يثاب وهو لم يعمل؟
فالجواب: يثاب على العزم ومع النية الصادقة تكتب حسنة كاملة.
قال أبو الدرداء رضي الله عنه : من أتى فراشه وهو ينوي أن يصلي من الليل، فغلبته عيناه حتى يصبح، كتب له ما نوى.

"وَإِنْ هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا اللهُ عِنْدَهُ عَشْرَ حَسَنَاتٍ إِلَى سَبْعِمائَةِ ضِعْفٍ إِلىَ أَضْعَاف كَثِيْرَةٍ " :
وهذا من فضل الله تعالى وكرمه ، ودليل هذا من القرآن قول الله تعالى: { مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا وَمَنْ جَاءَ بِالسَّيِّئَةِ فَلا يُجْزَى إِلاَّ مِثْلَهَا وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ } .

"وَإِن هَمَّ بِسَيئةٍ فَلَم يَعمَلهَا كَتَبَهَا اللهُ عِندَهُ حَسَنةً كَامِلَةً" :
وتفسير ذلك جاء في حديث آخر : "لأنهُ إِنَمّاٍ تَرَكَهَا مِن جَرائي" أي من أجلي،
فتكتب حسنة كاملة، لأنه تركها لله.

"وَإِن هَمَّ بِهَا فَعَمِلَهَا كَتَبَهَا اللهُ سَيئةً وَاحِدةً" : ولهذا قال الله عزّ وجل: { كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ }
وقال الله تعالى في الحديث القدسي: "إِنَّ رَحْمَتِيْ سَبَقَتْ غَضَبِيْ" .

ومسك الختام ما ختم به النووي رحمه الله الأربعين :
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه قَالَ:
سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ يَقُولُ: قَالَ اللهُ تَعَالَى:
"يَا ابْنَ آَدَمَ إِنَّكَ مَا دَعَوتَنِيْ وَرَجَوتَنِيْ غَفَرْتُ لَكَ عَلَى مَا كَانَ مِنْكَ وَلا أُبَالِيْ،
يَا ابْنَ آَدَمَ لَو بَلَغَتْ ذُنُوبُكَ عَنَانَ السَّمَاءِ ثُمَّ استَغْفَرْتَنِيْ غَفَرْتُ لَكَ،
يَا ابْنَ آَدَمَ إِنَّكَ لَو أَتَيْتَنِيْ بِقِرَابِ الأَرْضِ خَطَايَا ثُمَّ لقِيْتَنِيْ لاَتُشْرِك بِيْ شَيْئَاً لأَتَيْتُكَ بِقِرَابِهَا مَغفِرَةً"

رب اغفر وارحم وأنت خير الراحمين
وصلى الله على سيدنا محمد وآله
والحمد لله رب العالمين

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

المتســــــابقة الرابعــة

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

حديث : وكونوا عباد الله إخوانا
متن الحديث
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا تحاسدوا ، ولا تناجشوا ، ولا تباغضوا ، ولا تدابروا ، ولا يبع بعضكم على بيع بعض ، وكونوا عباد الله إخوانا ، المسلم أخو المسلم ، لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره ، التقوى هاهنا – ويشير إلى صدره ثلاث مرات – بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم ، كل المسلم على المسلم حرام : دمه وماله وعرضه ) رواه مسلم .
رواه مسلم .

الشرح
الأخوة الإسلامية شجرة وارفة الظلال ، يستظل بفيئها من أراد السعادة ، إنها شجرة تؤتي أكلها كل حين ، شهيّة ثمارها ، طيّبة ريحها ، تأوي إليها النفوس الظمأى ، لترتوي منها معاني الود والمحبة ، والألفة والرحمة .

إنها ليست مجرد علاقة شخصية ، ولكنها رابطة متينة ، قائمة على أساس من التقوى وحسن الخلق ، والتعامل بأرقى صوره ، وهي في الوقت ذاته معلم بارز ، ودليل واضح على تلاحم لبنات المجتمع ووحدة صفوفه ، وحسبك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد ربط الأخوة بالإيمان ، وجعل رعايتها من دلائل قوته وكماله ، ولا عجب حينئذٍ أن يأتي الإسلام بالتدابير الكافية التي تحول دون تزعزع أركان هذه الأخوّة .

وفي ضوء ذلك ، جاء هذا الحديث العظيم لينهى المؤمنين عن جملة من الأخلاق الذميمة ، والتي من شأنها أن تعكر صفو الأخوة الإسلاميّة وتزرع الشحناء والبغضاء في نفوس أهلها ، وتثير الحسد والتدابر ، والغش والخداع ، وأخلاقاً سيئة أخرى جاء ذكرها في الحديث .

فقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الحسد ، ولا عجب في ذلك ! ، فإنه أول معصية وقعت على الأرض ، وهو الداء العضال الذي تسلل إلينا من الأمم الغابرة ، فأثمر ثماره النتنة في القلوب ، وأي حقد أعظم من تمني زوال النعمة عن الآخرين ؟ ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( دب إليكم داء الأمم : الحسد والبغضاء ، ألا إنها هي الحالقة ، لا أقول تحلق الشعر ، ولكن تحلق الدين ) رواه الترمذي .

وعلاوة على ذلك ، فإن الحسد في حقيقته تسخّط على قضاء الله وقدره ، واعتراضٌ على تدبير الله وقسمته للأرزاق والأقوات ، وهذه جناية عظيمة في حق الباري تبارك وتعالى ، وقد قال بعضهم :

ألا قل لمن ظل لي حاسـد أتدري على من أسأت الأدب
أسأت على الله في حكمه لأنك لم ترض لي مــا وهب

والإسلام إذ ينهى عن مثل هذه المسالك المذمومة ؛ فإنه يهدف إلى رعاية الإخاء الإسلامي ، وإشاعة معاني الألفة والمحبة ؛ حتى يسلم أفراد المجتمع من عوامل التفكك وأسباب التمزق، فتقوى شوكتهم ، ويصبحوا يدا واحدة على أعدائهم ؛ فالمؤمن ضعيف بنفسه ، قوي بإخوانه ، ومن هنا جاء التوجيه في محكم التنزيل بالاعتصام بحبل الله ، والوحدة على منهجه ، ونبذ كل مظاهر الفرقة والاختلاف ، يقول الله عزوجل في كتابه : { واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا } ( آل عمران : 103 ) .

ولن تبلغ هذه الوحدة مداها حتى يرعى المسلم حقوق إخوانه المسلمين ، ويؤدي ما أوجبه الله عليه تجاههم ، ولتحقيق ذلك لابد من مراعاة جملة من الأمور ، فمن ذلك : العدل معهم ، والمسارعة في نصرتهم ونجدتهم بالحقّ في مواطن الحاجة ، كما قال الله عزوجل في كتابه : { وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر } ( الأنفال : 72 ) ، وقد حثّ النبي صلى الله عليه وسلم على ذلك ، ففي صحيح البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( انصر أخاك ظالما أو مظلوما ، فقال رجل : يا رسول الله أنصره إذا كان مظلوما ، أفرأيت إذا كان ظالماً ، كيف أنصره ؟ ، قال : تمنعه من الظلم ؛ فإن ذلك نصره ) .

ثم توّج النبي صلى الله عليه وسلم حديثه بالتذكير بحرمة المؤمن فقال : ( كل المسلم على المسلم حرام : دمه وماله وعرضه )

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ
الحديث الشريف : البر حسن الخلق
متن الحديث
عن النواس بن سمعان رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( البرّ حسن الخلق ، والإثم ما حاك في نفسك ، وكرهت أن يطلع عليه الناس ) رواه مسلم .
وعن وابصة بن معبد رضي الله عنه قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : ( جئت تسأل عن البرّ ؟ ) ، قلت : نعم ، فقال : ( استفت قلبك ، البرّ ما اطمأنت إليه النفس واطمأن إليه القلب ، والإثم ما حاك في النفس وتردد في الصدر ، وإن أفتاك المفتون ) حديث حسن رُويناه في مسندي الإمامين : أحمد بن حنبل ، والدارمي بإسناد حسن .

الشرح
تكمن عظمة هذا الدين في تشريعاته الدقيقة التي تنظم حياة الناس وتعالج مشكلاتهم ، ومن طبيعة هذا المنهج الرباني أنه يشتمل على قواعد وأسس تحدد موقف الناس تجاه كل ما هو موجود في الحياة ، فمن جهة : أباح الله للناس الطيبات ، وعرفهم بكل ما هو خير لهم ، وفي المقابل : حرّم عليهم الخبائث ، ونهاهم عن الاقتراب منها ، وجعل لهم من الخير ما يغنيهم عن الحرام .
وإذا كان الله تعالى قد أمر عباده المؤمنين باتباع الشريعة والتزام أحكامها ، فإن أول هذا الطريق ولبّه : تمييز ما يحبه الله من غيره ، ومعرفة المعيار الدقيق الواضح في ذلك ، وفي ظل هذه الحاجة : أورد الإمام النووي هذين الحديثين الذين اشتملا على تعريف البر والإثم ، وتوضيح علامات كلٍ منهما .
فأما البر : فهي اللفظة الجامعة التي ينطوي تحتها كل أفعال الخير وخصاله ، وجاء تفسيره في الحديث الأول بأنه حسن الخلق ، وعُبّر عنه في حديث وابصة بأنه ما اطمأنت إليه النفس واطمأن إليه القلب ، وهذا الاختلاف في تفسيره لبيان أنواعه .
فالبرّ مع الخَلْق إنما يكون بالإحسان في معاملتهم ، وذلك قوله : ( البرّ حسن الخلق ) ، وحسن الخلق هو بذل الندى، وكف الأذى ، والعفو عن المسيء ، والتواصل معهم بالمعروف ، كما قال ابن عمر رضي الله عنه : " البرّ شيء هيّن : وجه طليق ، وكلام ليّن " .
وأما البر مع الخالق فهو يشمل جميع أنواع الطاعات الظاهرة والباطنة ، كما قال الله تعالى في كتابه : { ليس البر أن تولوا وجوهكم قبل المشرق والمغرب ولكن البر من آمن بالله واليوم الآخر والملائكة والكتاب والنبيين وآتى المال على حبه ذوي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل والسائلين وفي الرقاب وأقام الصلاة وآتى الزكاة والموفون بعهدهم إذا عاهدوا والصابرين في البأساء والضراء وحين البأس أولئك الذين صدقوا وأولئك هم المتقون } ( البقرة : 177 ) ، فيُطلق على العبد بأنه من الأبرار إذا امتثل تلك الأوامر ، ووقف عند حدود الله وشرعه .
ثم عرّف النبي صلى الله عليه وسلم الإثم بقوله : ( والإثم ما حاك في نفسك ، وكرهت أن يطلع عليه الناس ) ، فجعل للإثم علامتين : علامة ظاهرة ، وعلامة باطنة .
فأما العلامة الباطنة : فهي ما يشعر به المرء من قلق واضطراب في نفسه عند ممارسة هذا الفعل ، وما يحصل له من التردد في ارتكابه ، فهذا دليل على أنه إثم في الغالب .
وعلامته الظاهرية : أن تكره أن يطلع على هذا الفعل الأفاضل من الناس ، والصالحون منهم ، بحيث يكون الباعث على هذه الكراهية الدين ، لامجرّد الكراهية العادية ، وفي هذا المعنى يقول ابن مسعود رضي الله عنه : " ما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن ، وما رأوه سيئا فهو عند الله سيئ ".
وإرجاع الأمر إلى طمأنينة النفس أو اضطرابها يدل على أن الله سبحانه وتعالى قد فطر عباده على السكون إلى الحق والطمأنينة إليه ، وتلك الحساسية المرهفة والنظرة الدقيقة إنما هي للقلوب المؤمنة التي لم تطمسها ظلمات المعصية ورغبات النفس الأمارة بالسوء ، ولكن هل كل ما حاك في الصدر ، وتردد في النفس ، يجب طرحه والابتعاد عنه ؟ وهل يأثم من عمل به ، أم أن المسألة فيها تفصيل ؟
إن هذه المسألة لها ثلاث حالات ، وبيانها فيما يلي :
الحالة الأولى : إذا حاك في النفس أن أمرا ما منكر وإثم ، ثم جاءت الفتوى المبنيّة على الأدلة من الكتاب والسنة بأنه إثم ، فهذا الأمر منكر وإثم ، لا شك في ذلك .
الحالة الثانية : إذا حاك في الصدر أن هذا الأمر إثم ، وجاءت الفتوى بأنه جائز ، لكن كانت تلك الفتوى غير مبنيّة على دليل واضح من الكتاب أو السنة ، فإن من الورع أن يترك الإنسان هذا الأمر ، وهذا هو معنى قوله صلى الله عليه وسلم : ( وإن أفتاك الناس وأفتوك )، أي : حتى وإن رخّصوا لك في هذا الفعل ، فإن من الورع تركه لأجل ما حاك في الصدر ، لكن إن كانت الفتوى بأن ذلك الأمر جائز مبنية على أدلة واضحة ، فيسع الإنسان ترك هذا الأمر لأجل الورع ، لكن لا يفتي هو بتحريمه ، أو يلزم الناس بتركه .
وقد تكون الفتوى بأن ذلك الأمر ليس جائزا فحسب ، بل هو واجب من الواجبات ، وحينئذٍ لا يسع المسلم إلا ترك ما حاك في صدره ، والتزام هذا الواجب ، ويكون ما حاك في الصدر حينئذٍ من وسوسة الشيطان وكيده ، ولهذا لما أمر النبي صلى الله عليه وسلم الصحابة في صلح الحديبية بأن يحلّوا من إحرامهم ويحلقوا ، ترددوا في ذلك ابتداءً ، وحاك في صدورهم عدم القيام بذلك ، لكن لم يكن لهم من طاعة الله ورسوله بد ، فتركوا ما في نفوسهم ، والتزموا أمر نبيهم صلى الله عليه وسلم .
ومثل ذلك إذا كان الإنسان موسوسا ، يظن ويشكّ في كلّ أمر أنّه منكر ومحرّم ، فإنه حينئذٍ لا يلتفت إلى الوساوس والأوهام ، بل يلتزم قول أهل العلم وفتواهم .
الحالة الثالثة : إذا لم يكن في الصدر شك أو ريبة أو اضطراب في أمرٍ ما ، فالواجب حينئذٍ أن يتّبع الإنسان قول أهل العلم فيما يحلّ ويحرم ؛ عملا بقوله تعالى : { فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون } ( الأنبياء : 7 ) .
إن تعامل الإنسان المسلم مع ما يمر به من المسائل على هذا النحو ، ليدل دلالة واضحة على عظمة هذا الدين ، فقد حرص على إذكاء معاني المراقبة لله في كل الأحوال ، وتنمية وازع الورع في النفس البشرية ، وبذك يتحقق معنى الإحسان في عبادة الله تعالى .

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

حديث : دع ما يريبك ، إلى ما لا يريبك
متن الحديث
عن الحسن بن علي بن أبي طالب سبط رسول الله وريحانته رضي الله عنه قال : حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( دع ما يريبك ، إلى ما لا يريبك ) رواه الترمذي وقال : حديث حسن صحيح .

والراوي لهذا الحديث هو : الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما ، سبط رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والسبط : هو ولد البنت ، وقد توفي النبي صلى الله عليه وسلم و للحسن سبع سنين ؛ ولذلك فإن الأحاديث التي رواها قليلة ، وهذا الحديث منها .


الشرح
كان النبي صلى الله عليه وسلم دائم النصح لأمته ، يوجههم إلى ما فيه خير لمعاشهم ومعادهم، فأمرهم بسلوك درب الصالحين ، ووضح لهم معالم هذا الطريق ، والوسائل التي تقود إليه ، ومن جملة تلك النصائح النبوية ، الحديث الذي بين أيدينا ، والذي يُرشد فيه النبي صلى الله عليه وسلم أمته إلى اجتناب كل ما فيه شبهة ، والتزام الحلال الواضح المتيقن منه .


وقد صدّر النبي صلى الله عليه وسلم الحديث بقوله : ( دع ما يريبك ) فهذا أمر عام بترك كل ما يريب الإنسان ، والريبة هي الشك كما في قوله سبحانه وتعالى : { الم ، ذلك الكتاب لا ريب فيه } ( البقرة : 1-2 ) ، وعليه فإن الحديث يدعو إلى ترك ما يقع فيه الشك إلى ما كان واضحاً لا ريب ولا شك فيه .

وفي هذا الصدد بحث العلماء عن دلالة الأمر بترك ما فيه ريبة ، هل هو للوجوب ؟ بحيث يأثم الإنسان إذا لم يجتنب تلك المشتبهات ؟ أم إنه على الاستحباب ؟ .

إن المتأمل لهذا الحديث مع الأحاديث الأخرى التي جاءت بنفس المعنى ، يلاحظ أنها رسمت خطوطا واضحة لبيان منهج التعامل مع ما يريب ، فالأمر هنا في الأصل للتوجيه والندب ؛ لأن ترك الشبهات في العبادات والمعاملات وسائر أبواب الأحكام ، يقود الإنسان إلى الورع والتقوى ، واستبراء الدين والعرض كما سبق في حديث النعمان بن بشير رضي الله عنهما ، ولكن الناس في ذلك ليسوا سواء ، فإذا تعلقت الريبة في أمر محرم أو غلب الظن أن الوقوع في هذا العمل يؤدي إلى ما يغضب الله ورسوله ، عندها يتوجب على العبد ترك ما ارتاب فيه .

ولسلفنا الصالح رضوان الله عليهم الكثير من المواقف الرائعة ، والعبارات المشرقة ، التي تدل على تحليهم بالورع ، وتمسكهم بالتقوى ، فمن أقوالهم : ما جاء عن الصحابي الجليل أبي ذر الغفاري رضي الله عنه أنه قال : " تمام التقوى ترك بعض الحلال خوفا أن يكون حراما " ، ويقول الفضيل بن عياض رحمه الله : " يزعم الناس أن الورع شديد ، وما ورد عليّ أمران إلا أخذت بأشدهما ، فدع ما يريبك إلى ما لا يريبك " ، وعن أبي إسماعيل المؤدب قال : جاء رجل إلى العمري فقال : " عظني " ، قال : فأخذ حصاة من الأرض فقال : " زنة هذه من الورع يدخل قلبك ، خير لك من صلاة أهل الأرض " .

ولقد ظهر أثر الورع جليا على أفعالهم ، فمن ذلك ما رواه الإمام البخاري رضي الله عنه ، أن أبا بكر رضي الله عنه ، كان له غلام يخرج له الخراج ، وكان أبو بكر رضي الله عنه يأكل من خراجه ، فجاء له الغلام يوما بشيء ، فأكل منه أبو بكر فقال له الغلام : " تدري ما هذا؟ " فقال :" وما هو ؟ " قال الغلام : " كنت تكهنت لإنسان في الجاهلية ، وما أُحسِن الكهانة ، إلا أني خدعته ، فلقيني ، فأعطاني بذلك ، فهذا الذي أكلت منه " ، فما كان من هذا الخليفة الراشد رضي الله عنه ، إلا أن أدخل يده فقاء ما في بطنه .

ومما ورد في سير من كانوا قبلنا ، ما جاء في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( اشترى رجل من رجل عقارا له ، فوجد الرجل الذي اشترى العقار في عقاره جرة فيها ذهب ، فقال له الذي اشترى العقار : " خذ ذهبك مني ؛ إنما اشتريت منك الأرض ، ولم أبتع منك الذهب " ، وقال الذي له الأرض : " إنما بعتك الأرض وما فيها " فتحاكما إلى رجل ، فقال الذي تحاكما إليه : " ألكما ولد ؟ " قال أحدهما : " لي غلام " ، وقال الآخر : " لي جارية " ، قال : " أنكحوا الغلام الجارية ، وأنفقوا على أنفسهما منه ، وتصدقا ) .

وللفقهاء وقفة عند هذا الحديث ، فقد استنبطوا منه قاعدة فقهية مهمة تدخل في أبواب كثيرة من الأحكام ، ونصّ القاعدة : " اليقين لا يزول بالشك " ، فنطرح الشك ونأخذ باليقين ، وحتى نوضّح المقصود من هذه القاعدة نضرب لذلك مثلا ، فإذا أحدث رجل ، ثم شك : هل تطهّر بعد الحدث أم لا ؟ فإن الأصل المتيقّن منه أنه قد أحدث ، فيعمل به ، ويلزمه الوضوء إذا أرد أن يصلي ؛ عملا بالقاعدة السابقة ، وهكذا إذا توضأ ثم شك : هل أحدث بعد الوضوء أم لا ؟ فالأصل أنه متوضأ ؛ لأن وضوءه متيقنٌ منه ، وحدثُه مشكوك فيه ، فيعمل باليقين .

وللحديث زيادة أخرى وردت في بعض طرق الحديث ، فقد جاء في الترمذي : ( فإن الصدق طمأنينة ، والكذب ريبة ) ، وفي ذلك إشارة إلى أن المسلم إذا ابتعد عن كل ما يريبه ، فقد حمى نفسه من الوقوع في الحرام من باب أولى ، وهذا يورثه طمأنينة في نفسه ، مبعثها بُعده عن طريق الهلاك ، أما إذا لم يمتثل للتوجيه النبوي ، وأبى الابتعاد عن طريق الشبهات ، حصل له القلق والاضطراب ، لأن من طبيعة المشكوك فيه ألا يسكن له قلب ، أو يرتاح له ضمير.

وخلاصة القول : إن هذا الحديث يعطي تصورا واضحا للعبد فيما يأخذ وفيما يترك ، ومدى أثر ذلك على راحة النفس وطمأنينة الروح ، نسأل الله تعالى أن يجعلنا من أهل الورع والتقى ؛ إنه وليّ ذلك والقادر عليه


ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ط±ط¤ظٹطھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ





__________________

من مواضيع شذى الياسمين

  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-12-2017, 07:30 PM   #4

ساجده حتى الممات
مديرة المنتدى
 
الصورة الرمزية ساجده حتى الممات
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147215092093181.gif

حآلتِـى : ساجده حتى الممات غير متواجد حالياً
ترتيبى : 315
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 21,152
عـدد نقآطىً : ساجده حتى الممات تم تعطيل التقييم
مستـوآيـ : 10
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : ساجده حتى الممات


اللهم صل وسلم وبارك عليك ياحبيبى يارسول الله
تسلمى حبيبتى ويسلم مجهودك الغالى
بارك الله فى كل المتسابقات
ممتااااااااااااز حبيبتى
تم التصويت
بالتوفيق للجميع
ممتااااااااااز





__________________
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
من مواضيع ساجده حتى الممات

  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-12-2017, 09:55 PM   #5

soso sanae
اللهم باركلي في أولادي
 
الصورة الرمزية soso sanae
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=152057963414811.gif

حآلتِـى : soso sanae غير متواجد حالياً
ترتيبى : 329
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 11,028
عـدد نقآطىً : soso sanae will become famous soon enough
مستـوآيـ : 13
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : soso sanae


جزاك الله خيرا حبيبتي
وجعل تعبك في ميزان حسناتك يا رب
وبارك الله في كل المتسابقات
جزاهن الله كل خير
تم التصويت وبالتوفيق للجميع
ممتاااااااااز





__________________
*وَقُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلاَّ مَأ كَتَبَ اللَّهُ لَنَا,
هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللَّه فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ.*
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة توقيع هدية من احلى مريومة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

من مواضيع soso sanae

  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-12-2017, 10:10 PM   #6

Ahmed Samir
ممنوعة من المشاركة

حآلتِـى : Ahmed Samir غير متواجد حالياً
ترتيبى : 1456
بٌعثتَ هنآ فً : Dec 2017
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 10
عـدد نقآطىً : Ahmed Samir is on a distinguished road
مستـوآيـ : 0
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

افتراضي




انا : Ahmed Samir


شكراااااااااااااااااااااااااااااا





  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-12-2017, 10:24 PM   #7

رتوووجة

 
الصورة الرمزية رتوووجة
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147036850049481.gif

حآلتِـى : رتوووجة غير متواجد حالياً
ترتيبى : 587
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 3,734
عـدد نقآطىً : رتوووجة is on a distinguished road
مستـوآيـ : 5
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : رتوووجة


تسلم ايدك ويسلم مجهودك حبيبتى
تم التصويت حبيبتى
جزاكم الله خيرا
بالتوفيق للجميع
ممتااااااز





  رد مع اقتباس
قديم منذ /17-12-2017, 10:38 PM   #8

احفادي

 
الصورة الرمزية احفادي
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=152057963414811.gif

حآلتِـى : احفادي غير متواجد حالياً
ترتيبى : 291
بٌعثتَ هنآ فً : Jun 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 8,078
عـدد نقآطىً : احفادي will become famous soon enough
مستـوآيـ : 10
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : احفادي


يسلموا ايديكي يا قمرة ةما شاء الله البنات اجادوا
ومحتارة في التصويت ,وجاري التصويت





__________________
{ربي كما حفظت كتابك إلى يوم الدين إحفظ ذريتي من الشيطان الرجيم
وأرزقهم اللهم صحبة الأخيار وخصال الأطهار والتوكل عليك ياجبار ربي وإشفهم من مرض القلوب والأبدان
وبلغني فيهم غاية املي ومناي ومتعني اللهم ببرهم في حياتي وأسعدني بدعائهم بعد مماتي}
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الى رحمة الله يا ابي الغالي واخي اللهم ارحمهما واغفر لهما واجعل مثواهما الجنة
يارب الهمنا الصبر والسلوان

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


من مواضيع احفادي

  رد مع اقتباس
قديم منذ /18-12-2017, 03:27 AM   #9

Super Girl
مديرة المنتدى
 
الصورة الرمزية Super Girl
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147215092093181.gif

حآلتِـى : Super Girl متواجد حالياً
ترتيبى : 510
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 20,119
عـدد نقآطىً : Super Girl will become famous soon enough
مستـوآيـ : 10
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : Super Girl


تسلم ايدك يا حبيبتي
ربنا يجازيكى كل خير يا رب
و بارك الله فى كل المتسابقات
جزاهن الله كل خير
تم التصويت بالتوفيق للجميع






__________________
♥♥♥♥
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


من مواضيع Super Girl

  رد مع اقتباس
قديم منذ /18-12-2017, 08:57 PM   #10

sweet red roses
آللهم طمئن قلبى ♥
 
الصورة الرمزية sweet red roses
http://7or3en.com/up/do.php?imgf=147036850051972.gif

حآلتِـى : sweet red roses غير متواجد حالياً
ترتيبى : 319
بٌعثتَ هنآ فً : Jul 2016
تًجـِدنىً فً :
ڪلً مآ قدمتً : 15,134
عـدد نقآطىً : sweet red roses will become famous soon enough
مستـوآيـ : 17
توآصل معىُ / تجدنىً فىً :

 

 

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي




انا : sweet red roses


اللهم صل و سلم و بارك علي سيدي رسول الله

تم التصويت موفقات جميعا ان شاء الله

تسلم ايدك يا حبيبتي

ممتاز





__________________
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ربي عوضني خيرا عن كل شي انكسر بنفسي،
وعن كل حزن أصاب قلبي ، ولاتجعل لي رجاء عند غيرك ♥

من مواضيع sweet red roses

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:56 AM



هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
Developed By Marco Mamdouh
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2018 DragonByte Technologies Ltd.

mamnoa 4.0 by DAHOM

تصميم : عمان والامارات
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157